موضوع تعبير عن حب الوطن

موضوع تعبير عن حب الوطن

0 المراجعات

 

العناصر الموضوعية

1) حب الوطن جزء من الإيمان

.2) أهمية المنزل.3) مصر في القرآن والسنة.4) مصر في نظر المؤرخين.5) واجبنا تجاه الوطن

الموضوع 

موطني مصر يا لها من كلمة رائعة جميلة تحبه القلوب تغنيها الألسنة وتلفظها الشفاه من جيل إلى جيل. فحب الوطن طاعة وعبادة ، والموت بسببه شهادة. قال رسول الله (ص) : " من مات دون أرضه فهو شهيد " . موطني الحبيب مصر التي أكلت خيراتها وأكلت نيلها وسرت في أرضها وعشت تحت سمائها وتعلمت في مدارسها. حب يسري في قلبي وفي دمي ويا لها من كلمة جميلة من مصطفى الرافعي:

       بلادى هواها فى لسانى وفى دمى ... ويمجدها قلبى ويدعو لها فمى

ولا خير فيمن لا يحب بلاده ...   ولا فى حليف الحب إن لم يتيم       

نحن المصريون ، رجالا ونساء ، شبابا وكبارا ، مسلمين ومسيحيين ، نفخر بوطننا مصر ، مصر العزيزة التي تحتل مكانة مرموقة في العالم القديم والحديث. كلنا فخورون بمصر مهد الحضارة. مصدر الثقافة وقلب العالم. وفي السنة وقدسها قال تعالى: (ادخلوا مصر إن شاء الله بأمان). الأمان في مصر !! نعم السلام والإسلام في مصر !! هي خير بلاد الله ، وشبابها خير جنود الأرض ، كما قال الرسول صلى الله عليه وسلم: "إذا فتح الله مصر من أجلك ، خذ منها جيشًا ثقيلًا ، لأن هذا الجيش هو أفضل جيش في. الأرض. ، وهم مقيدون إلى يوم الدين ". قال المؤرخ اليوناني هيرودوت: (مصر هدية من النيل). وقال ابن خلدون عن مصر: (ما رأيت مدينة مزدهرة مثل القاهرة في البادية ولا في المدينة).

       علينا نحن أبناء مصر أن نتحدى الصعاب ونناضل من أجل إعادة ميلاد وطننا وأمتنا مهما كلفنا ذلك من جهد وإرهاق. بلدنا يستحق منا الكثير ، وقد كان رمزًا. التحدي منذ العصور القديمة.

لذلك دعونا نحب البلد ونعمل من أجله ، من أجل النهضة والتقدم والتقدم. قال الشاعر:

لا تقترب من النيل إذا لم *** لم يتم إنشاء مياهها الحلوة للكسالى

وصدق الرئيس مصطفى كامل عندما قال: لو لم أكن مصريًا *** لكنت أود أن أكون مصريًا

ورغبتي تقول: يا وطني لو انشغلت عنه بالخلود *** كنت ستنازعني هناك بنفسي في الأبدية.

ومصر لها دور رائع في تاريخ البشرية قديما وحديثا: كانت مصر مصدرا للحبوب ، وتفوق المصريون القدماء في الطب والهندسة وركوب البحر والفنون والأدب ، مثلما كان المصري القديم أول من الكتابة على ورق البردى ، مما يمكّن البشرية من تسجيل الحضارة.

لهذا أخاطب بلادي بإخلاص: يا وطني ... يا من يسكن في قلبي ويتدفق حبه في دمي ، واحة الرخاء ، أرض العطاء ، ورمز الفداء من جيل إلى جيل.

يا مصر ... يا أم النيل والهرم ، يا كنوز العصور القديمة ، يا ولادة الفجر ، يا فجر النهار ، يا سحر الليالي ، يا إحساس الشعر ، يا روعة الولادة ، يا تراب الأجداد يا ضحكة المولودة يا صرخة الشهيد.

التعليقات ( 0 )
الرجاء تسجيل الدخول لتتمكن من التعليق
مقال بواسطة

المقالات

7

متابعين

8

متابعهم

15

مقالات مشابة